• ×

02:54 صباحًا , الأحد 15 ذو الحجة 1442 / 25 يوليو 2021

وزير الداخلية : لابد من أخطاء تحصل بين وقت وآخر ومع هذا مرصودة وتعالج كل موسم وكل حج نستفيد مما يحصل فيه

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 




اخبارية بقعاء- متابعات/
استقبل صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن عبد العزيز وزير الداخلية رئيس لجنة الحج العليا في مقر وزارة الداخلية بمكة المكرمة اليوم قادة قوات أمن الحج لهذا العام 1433هـ.
وبدئ الحفل الخطابي المعد لهذه المناسبة بتلاوة آيات من القرآن الكريم، ثم ألقى معالي مدير الأمن العام رئيس اللجنة الأمنية في الحج الفريق أول سعيد بن عبد الله القحطاني كلمة رفع فيها نيابة عن قادة القطاعات الأمنية وقيادة قوات أمن الحج والمساندين التهنئة لسمو الأمير أحمد بن عبدالعزيز بمناسبة عيد الأضحى المبارك، ولما تحقق بفضل الله من توفيق في تنفيذ خطط أمن الحج.
وثمن معاليه الدعم الذي يلقاه الجميع من سموه ومن صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز مساعد وزير الداخلية للشؤون الأمنية ودعمهما لجميع الجهود الرامية لتمكين ضيوف الرحمن من أداء الركن الخامس براحة واطمئنان.
وقال الفريق أول القحطاني : " لقد نفذ رجالكم توجيهاتكم السديدة للحفاظ على أمن وسلامة حجاج بيت الله الحرام وتقديم كافة المساعدات والحرص على راحتهم في كل موقع ذهبوا إليه أو تنقلوا منه حتى في هذا اليوم ، ولله الحمد أدى الحجيج نسكهم بكل يسر وسهولة ، ولم تحدث أية حوادث تضر بسلامة الحجاج أو تعكر موسم الحج وذلك بفضل من الله سبحانه وتعالى ثم بفضل متابعة ومساندة سموكم وسمو مساعدكم ".
ورفع معالي مدير الأمن العام نيابة عن قادة القطاعات الأمنية وقيادة قوات أمن الحج والمساندين الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود ولسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - على اهتمامهما برجال قوات أمن الحج والقوات المساندة ، وعلى توجيهاتهما السديدة لخدمة ضيوف الرحمن والقيام بكل ما يؤدي إلى راحتهم وأدائهم لنسكهم بأمن وأمان.

بعد ذلك ألقى صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن عبد العزيز وزير الداخلية رئيس لجنة الحج العليا كلمة قال فيها :" أولا نحمد الله على كل شيء ، وما يسر للمسلمين من حج نرجو الله سبحانه وتعالى أن يكون مقبولا منهم ، وأن يثيبهم على ما قدموا من أجله ويتقبل منهم جميعا".
وأضاف " بنعمة من الله سبحانه وتعالى علينا وتوفيق منه ، ثم من قيادة حكيمة لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله ورعاه - الذي كان حريصا أن يعطي التعليمات ويسأل عن الأمور ويحثنا دائما على بذل كل جهد لإنجاح موسم الحج ، وأن يتم الحجاج نسكهم بكل راحة واطمئنان ، كما أن سمو ولي عهده صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز آل سعود كان حريصا ومتابعاً للأمور ، وكلنا نقتدي بهم في أداء مهماتنا وواجباتنا".
وقدم سمو وزير الداخلية شكره وتقديره لصاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة رئيس لجنة الحج المركزية على ما بذله من جهود ومتابعة مستمرة كانت محل تقدير وامتنان من الجميع.
كما أعرب عن الشكر والتقدير لصاحب السمو الملكي الأمير منصور بن متعب بن عبدالعزيز وزير الشؤون البلدية والقروية على اهتمامه ومتابعته لأعمال وزارة الشؤون البلدية في موسم الحج.
وعبر سمو الأمير أحمد بن عبدالعزيز عن شكره وتقديره لكافة الوزراء لما بذلوه من جهود موفقة لأداء هذه المهمة.
وأعرب سموه عن شكره وتقديره لصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز مساعد وزير الداخلية للشؤون الأمنية على جهوده خلال موسم الحج ، وقال : " الأمير محمد بن نايف هو الشخص القائم نيابة عنا جميعا في المتابعة اليومية ومشاركته المباشرة في كثير من الأحيان في التحقق من الأداء والعطاء لأمور الحجيج وأشكر سموه علنا أمام الجميع لأنه هو المتابع المباشر وهذا غير مستغرب من سموه ".

كما أزجى سمو الأمير أحمد بن عبدالعزيز شكره وتقديره لرجال الأمن الذين أدوا واجبهم بكل إخلاص وتفان ، وقال سموه " كل المواطنين والحجاج يشكرونهم على أدائهم ، ونحن نعتز بذلك ولجنة الحج العليا بجميع أعضائها يقدمون لهم الشكر والامتنان".
ونوه سمو وزير الداخلية بالجهود التي بذلها صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز - رحمه الله - في خدمة حجاج بيت الله على مدى سنوات طويلة ، وقال " في العام الماضي كان في مكاني هذا رجل عظيم وله أثر كبير في وزارة الداخلية أكثر من 40 عاماً ، وهو صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز - رحمه الله - ، إننا نشعر أن روحه معنا وأن همته معنا وما وضعه من أساس نسير عليه ونهتدي به في هذا الموسم وفي المواسم القادمة - إن شاء الله - ، رحمه الله كان الرجل الباذل كل جهد بصمت وأناة ، وتمكن بعد تفكير وتأمل في كثير من الأمور ، وكان له من الأهمية والدور الكبير في خدمة الحجيج ، كما كان الأثر الكبير جدا جدا في ما نحن فيه الآن من وضع خاص في أمور الحج والتطور الحاصل في إمكانات وزارة الداخلية وقدراتها في التعامل مع موسم الحج ومع هذه الأحداث".
وأكد سمو الأمير أحمد بن عبدالعزيز أن لجنة الحج العليا ستستفيد من الأخطاء التي قد تحدث ، وقال : " لابد من أخطاء تحصل بين وقت وآخر ، ونحمد الله أنها قليلة ونادرة ، ومع هذا مرصودة وتعالج كل موسم وكل حج نستفيد مما يحصل فيه ونعمل من أجل أن يكون الحج أفضل في الأعوام القادمة".
وأضاف سموه يقول " أكرر الشكر لجميع العاملين في الميدان على ما أدوه من واجب ، ونقدر عملهم كل التقدير ، ونرجو لهم الأجر والمثوبة حيث لا يعلم الكثير مقدار المعاناة التي يعانونها في الميدان على مدار الأربع وعشرين ساعة.
ونقل سمو وزير الداخلية تحيات وتقدير خادم الحرمين الشريفين لكل من عمل وأسهم في نجاح موسم حج هذه العام من جميع القطاعات الحكومية والأهلية.
ونوه سموه بالمشروعات التي تنفذ وستنفذ لخدمة الحجاج والمعتمرين والزوار في المستقبل ومنها توسعة الحرم وتوسعة المطاف ، وقال : " نحن نتوقع مزيدا من الحجيج الأعوام القادمة ، ولهذا تعمل الخطط والترتيبات لاستقبال أعداد أكبر".
وسأل سموه في ختام كلمته الله أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده وأن يوفقهما ويمدهما بالصحة والعافية.
إثر ذلك صافح سمو الأمير أحمد بن عبدالعزيز قادة قوات أمن الحج الذين قدموا له التهنئة بعيد الأضحى المبارك ، ونجاح جميع أعمال موسم حج هذا العام، حيث بادلهم سموه التهنئة وشكرهم على مشاعرهم الصادقة.
حضر الاستقبال صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز مساعد وزير الداخلية للشؤون الأمنية ، وكبار المسؤولين في وزارة الداخلية.



بواسطة : admin
 0  0  1.1K
التعليقات ( 0 )

جديد الأخبار

أقام أهالي بقعاء بالدمام وكعادتهم السنوية اجتماع معايدة للأسر المتواجدة..

Rss قاريء