• ×

06:02 صباحًا , الأربعاء 15 صفر 1443 / 22 سبتمبر 2021

المفتي: ادفعوا الزكاة للإخوة والأخوات والأعمام .. واللاجئين السوريين

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 



اخبارية بقعاء - متابعات

حذّر المفتي العام رئيس هيئة كبار العلماء وإدارة البحوث العلمية والإفتاء الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ في خطبة الجمعة أمس من ترك إخراج الزكاة أو التهاون فيها، مؤكدًا على إخراجها في وقتها وبالنصاب الشرعي المحدد، وقال: لايجوز بناء المساجد من الزكاة مشددًا على أنه لا يجوز صرف أموال الزكاة إلا في مصارفها مؤكدًا أن الأقارب الأولى بالزكاة وأنه يجوز دفعها إلى الإخوة والأخوات والأعمام إذا كانوا من المستحقين. وأن يتحرّى المسلم الدقة في إيصالها لمستحقيها وعدم المجاملة والتساهل في دفعها وبين في الخطبة التي خصصها للحديث عن الزكاة وفرضيتها وشروطها وضوابطها وأنواعها وكيفية إخراجها، ومستحقيها بإنها ركن من أركان الإسلام وقال هي مقدارها 2.5% من الأموال التي حال عليها الحول، ثم تناول المفتي العام أنواع الزكاة منها زكاة المال والخارج من الأرض من الحبوب والثمار وبهيمة الأنعام من الإبل والبقر والغنم، وفي النقدين من الذهب والفضة وما يقام مقامهما من الأوراق النقدية المتداولة اليوم والتي يتعامل بها الناس، وقال: إذا بلغت الأوراق النقدية النصاب تخرج عنها الزكاة وهي ربع العشر إذا حال عليها الحول.
وحث على دفع الزكاة للاجئين السوريين إذا تُأكد من أن الذي سيستلمها ثقة عدل وسيوصلها إلى مستحقيها فإذا تأكدنا من الجهة و أنها مأمونة يعني يغلب على الظن إيصال ذلك إلى المستحقين فهم في الحقيقة في أمس الحاجة.

بواسطة : admin
 0  0  925
التعليقات ( 0 )

جديد الأخبار

احتفل محمد ابراهيم الشواشا بزواج ابنه "قاسم" مساء امس الخميس 25 محرم 1443هـ..

Rss قاريء