• ×

12:40 مساءً , الأحد 4 شوال 1442 / 16 مايو 2021

حادثة عرعر تعيد فتوى الشثري للواجهة وتحصد المزيد من التأييد

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
إخبارية بقعاء - متابعات , 

عادت أول فتوى صدرت من شيوخ المملكة بحق تنظيم داعش والتي أطلقها الشيخ سعد الشثري إلى الأضواء مجددا عقب الحادثة الإجرامية التي وقعت في عرعر.

وكان الشيخ الشثري أصدر فتوى أكد فيها أن مقاتلي داعش ملاحدة ومرتدون يحاربون الله ورسوله، وأن الانتماء إلى التنظيم ردة عن دين الله مطالبا بقتلهم والإبلاغ عن أنصارهم.

واستدعي الكثير من العلماء وطلبة العلم رأي الشيخ الشثري في هذا التنظيم عقب ارتكابه جريمة عرعر بطريقة غادرة راح ضحيتها 3 من رجال الأمن أحدهم كان صائما.

واعتبر العلماء أن أفكار هذه الجماعة تنبع من اتجاهات لا تمت إلى الإسلام في إشارة إلي فتوي الشيخ سعد الشثري وأنهم شر مستطير على الإسلام والمسلمين ولا بد من مواجهته وقتله وإزالته والإبلاغ الفوري عن أي متعاطف معه أو من لم ينكر أفعاله جملا تفصيلا.

http://www.youtube.com/watchfeature=...&v=RiSPNIKD1LY




بواسطة : admin
 0  0  1.1K
التعليقات ( 0 )

جديد الأخبار

احتفل الضابط أحمد فهد خلف البقعاوي بتخرجه من كلية الملك فهد الأمنية برتبة ملازم...

Rss قاريء