• ×

02:08 مساءً , الأحد 12 صفر 1440 / 21 أكتوبر 2018

حصه فهيد المطيري

أمنيات أميّ في رمضان ؟

حصه فهيد المطيري

 0  0  1.0K
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط









عندما أردت كتابة مقال عن رمضان للصحيفة بناء على طلب أحدهم لم يستهوني الموضوع كثيراً فأنا عادة ما يكتب فيّ قلبي ، لم أجد ما أضيفه على أقوال علمائنا، أو دهاليز عاداتنا المعقدة إلا شيئاً واحدا أضاءه مبكراً هذا الطلب وهي أمنية أمي في رمضان .

مؤخراً كلما حل هذا الشهر تذكرت ، وكلما رأيت بحياتي شيئا تمنته وأنا طفلة تذكرت أمنيتها تلك ، لصغر سني لم أحقق لها الكثير ولم أعِ أهمية أمنياتها وبالقدر الذي تمنته فعلاً.

لاشك أن لكم أمهات يرون رمضان كسفر والترحال والحياة الرغيدة التي نتمناها الآن ونسعى لها ،فهو عالم روحاني ينقلك لشيء جميل رغم ثبات المكان ، كالدراسة والقراءة وطلب الجديد الجميل ،شيئاً ما ينقلك لعالم جديد قصير ينتهي بعجل إن لم تدركه ، عندما أعود بالذاكرة للوراء كانت لأمي أمنية واحدة فقط وهي أن تصوم شهر رمضان الكريم عند بيت الله الحرام شهراً كاملاً وهي بجنان وهدوء ذلك المكان ، ولعل العائق لها أطفالها وتلك الشيّبة التي ترعاها، كانت تريد أن تصلي وتدعو هناك ولعلها تريد أن تخبر الله بشيء لا نستطيع تحمله لو أخبرتنا به ولم تدركه قدراتنا العقلية بعد ، شيء بعظمة هذا المكان الذي تريده ، شيء يساوي عناء السفر والحديث لربها ، الله وعد المسافر وهو يدعوه بأشياء مثيرة فكيف به وهو مسافر للبيت العظيم ليناشد ربه هناك ، وللأسف ذهبت ولم نحققه ولازلت لا أعلم ماذا تريد من الله ، كانت تقولها ببساطة لا تلفت الانتباه تحمل تنهيدة صادقة تخرج بعد برهة من التفكير لصغر سني لم أدركها لم أعِ أهميتها فتلك الفترة لم يكن برأسي إلا الدراسة التي تخبرني بها أمي أنها أساس الحياة السعيدة فكانت تقول ( تمسكين بها بيدك شمالاً بعد دينك باليمين ) عبارات أمي المتكررة التي جعلت عقلي "مدولب" لتحقيقها واستصغر أمنياتها الباقية ، الآن بعد أن وعيت أمنيتها لم أجدها لتحقيقها أين أمي ؟ وكيف أحقق لها هذا؟ تركت لي عناء التفكير والندم ؟

ماهي أمنيات أمهاتكم تلك البسيطة التي تنهد بها بغفلة منك يشدك لها الصدق ، والحاجة لها ، لم يكتب الله لي أن أحقق لها شيئاً ولعل الله أراد ذلك لمغزى يعلمه وهذا ما يجبر كسري.

أمهاتكم لهن أمانٍ يحببنها في رمضان ،حقِّقوها مستشعرين فضل هذا الشهر والعمل المبارك فيه ، لا تترك وأنت باستطاعتك العمل بشيء قد تندم عليه بعد نضجك أكثر ، كل شيء عند قدمها يقف مهما كان ومهما تراه عظيما ، كل تناهيد تقولها وهي تحتسي القهوة صادقة جداً خصوصاً وهي بصوت منخفض، اسعَ لها وحققها واجمع الأجرين في وقت فضيل وعمل مبارك مورد للجنة .

الأم بسيطة جداً ترمي رداء الإناث والطلبات الحضارية المبالغ فيها ، عندما تصبح أماً يصبح ما تقوله لأبنائها _مختلفا عما تريد من زوجها _صادقاً جداً مراعيةً جميع الفروق الممكنة والحاجات المادية والظروف القاهرة ، طلب الأم شيء ما خالجها وتمنته بصمت لا تبخس على نفسك رؤية عينيها تضحك وهي تراه واقعاً ملموس

همسة :
أمي أسأل الله لها الجنة والشفاء العاجل من تلك الغيبوبة القاتلة التي أبعدتها عن أمانيها فهي جسد يتنفس فقط متمسكاً بالحياة باعثاً أملاً لنا أنها ستصبح بخير يوماً ما حتى يتسنى لي تحقيق أمنياتها ، لا تنتظر مثلي حتى تحقق أماني أمك الآن مع فنجان القهوة المسائي استخلص ما تحب وحققه لها . أجعل أمانيها كالرمّانة أفردها حبة حبة في رمضان عندها فقط ترى الحياة أكثر بريقاً وجمالاً وبركة .



أ. حصة فهيد مبارك المطيري
hasafahed@


التعليقات ( 0 )

محتويات أُخرى لـ حصه فهيد المطيري

القوالب التكميلية للمقالات

جديد المقالات

بواسطة : admin

تداول كثير من أهالي محافظة بقعاء عبر برامج...


بواسطة : رئيس التحرير

" الذهب لا يصدأ " نرفع اسمى آيات التهاني...


يضع المزارع البذور تحت الارض ثم يسقيها ويتعب...


مقال بعنوان المختار مما قيل في بيطار الأشعار...


بواسطة : يوسف المزعل

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على خير خلق...


حللت أهلاً ووطأت سهلاً أيها الصندوق الرمادي ،...


Rss قاريء

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 02:08 مساءً الأحد 12 صفر 1440 / 21 أكتوبر 2018.