• ×

01:12 مساءً , الأحد 20 ربيع الأول 1441 / 17 نوفمبر 2019

محمد السعدون

مقال (نوادر من بقعاء )

محمد السعدون

 0  0  14.0K
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط


مقال في حدث
العدد التاسع

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله.. وبعد
أقدم لكم هذا العدد وهو (نوادر من بقعاء) الجزء الاول وارجو ان ينال رضاكم وبالله نستعين

مقدمة العدد/ حرصا مني على التنوع في المقالات لإرضاء ذائقة القارئ العزيز ،
منوها أن* ليس بالضرورة أن تكون النادرة حدث مهم بل ندرتها تجعل لها اهمية وبذلك تكون خبر يتداوله الناس وأنا أجزم أن النوادر التي سوف أذكرها لم تحصل في محافظة من محافظات حائل ولربما على مستوى محافظات المملكة،

النادرة الأولى:
تشابه أسماء غريب جدآ لعدة اسباب هي :
1) كونها في محيط صغير مثل بقعاء.
2) التشابه ليس في الاسم الأول ولا الثاني بل التشابه في الاسم الثالث.
3) التشابه ليس لشخصين اوثلاثة أو أربعة بل لثمانية أشخاص .
4) عندما يكون التشابه في زمن (جيل) واحد تكون من النوادر الغريبة
التالية اسماءهم وهم:
محمد سعود محمد السعدون
محمد سعود محمد الخميس
محمد سعود محمد العقاب
محمد سعود محمد العيادة
محمد سعود محمد السحيمان
محمد سعود محمد لمصيديري
محمد سعود محمد الراشد
محمد سعود محمد العثمان
منح الله هذه الأسماء الصحة والعافية

النادرة الثانية:
وجود تشابه في محيط أصغر من مستوى بقعاء كونه في مستوى بيت واحد وهو وجود خمسة مهندسين في بيت واحد وهم أبناء (نامي سليمان النامي )رحمه الله
*وهم :
( عبدالله و سعد و سليمان و سعود و صالح )
بارك الله لهم في مابين أيديهم وأعمارهم ومنحهم الله الصحة والعافية

النادرة الثالثة :
وجود شجرة نادرة ولها اسم محلي لأهل بقعاء وتسمى (حطب ناصر) وهذا الاسم قديم جدا ولا يعرف الاسم خارج بقعاء وكان البدو ينزلون بقربها ويطعمونها حلالهم وربما احتاج أحدهم حطب وأخذ منه وسمي عليه لانها لاتصلح لنار وهي من الحطب رديء جدا لكثرة الملح في أغصانه ولم أجد له اسم آخر ولم أجد الشجرة في مكان آخر وهي شجرة تتواجد على حواف قاع هوبان (الملح) ولم يذكر أحد أنه وجدها في الجزيرة العربية وبذلك تكون نادرة و يقال انها توجد في العراق هي من أنواع الحمض الدرجة الثانية* للحلال يعطي الحليب واللحم الوفير الطيب

النادرة الرابعة :
كلمة (أنشر ) يراد بها السرعة في المشي وهي من الكلمات النادرة التي تستخدم في بقعاء ولم أجد أحد يستخدمها غير أهل بقعاء من القرى والمدن المحيطه بنا ولم أجد لها أصل في اللغة باستخدامها في هذا الظرف وانا أعتقد أن هذه الكلمة خرجت من اللهجات (المشفرة) التي تستخدم وقت الحروب ومنها ماهو متداول حتى الآن في بقعاء،
*وأعدكم اني سوف أكتب مقال خاص عن هذه اللهجات لاحقا، والآن أعرض لكم نموذج من أحد هذه اللهجات مثال :
*(الليت ياقي الفيت ياوي العيت ياويد القيت ياديم* ) ومعنى ذلك (إلى اللقاء في العدد القادم)

انتهى والله يحفظكم
كتبه / محمد سعود السعدون 1437/10/10 هجرية


التعليقات ( 0 )

القوالب التكميلية للمقالات

جديد المقالات

بواسطة : admin

تداول كثير من أهالي محافظة بقعاء عبر برامج...


بواسطة : رئيس التحرير

" الذهب لا يصدأ " نرفع اسمى آيات التهاني...


يضع المزارع البذور تحت الارض ثم يسقيها ويتعب...


مقال بعنوان المختار مما قيل في بيطار الأشعار...


بواسطة : يوسف المزعل

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على خير خلق...


حللت أهلاً ووطأت سهلاً أيها الصندوق الرمادي ،...


Rss قاريء